الاثنين، 9 أكتوبر، 2017

الصداقة الحقيقة


True friendship is perhaps the only relation that survives the trials and tribulations of time and remains unconditional. A unique blend of affection, loyalty, love, respect, trust and loads of fun is perhaps what describes the true meaning of friendship. Similar interests, mutual respect and strong attachment with each other are what friends share between each other. These are just the general traits of a friendship. To experience what is friendship, one must have true friends, who are indeed rare treasure.

Friendship is a feeling of comfort and emotional safety with a person. It is when you do not have to weigh your thoughts and measure words, before keeping it forth before your friend. It is when someone knows you better than yourself and assures to be your side in every emotional crisis. It is when you can sleep fighting and get another morning with a better understanding. Friendship is much beyond roaming together and sharing good moments, it is when someone comes to rescue you from the worst phase of life. Friendship is eternal.

Different people have different definitions of friendship. For some, it is the trust in an individual that he / she won’t hurt you. For others, it is unconditional love. There are some who feel that friendship is companionship. People form definitions based on the kind of experiences they have had. This is one relation that has been nurtured since time immemorial. There are famous stories about friends in mythologies of different religions all over the world. They say a person who has found a faithful friend has found a priceless treasure.

Psychologically speaking, friendship may be defined as ‘a dynamic, mutual relationship between two individuals. As children become friends, they negotiate boundaries within which both partners function’. This helps them to function like healthy individuals in life as they learn to draw a line as and when needed in a relation. This greatly helps in the emotional development of an individual. However, any relation needs constant nurturing and development from all the people that are involved in one. Friendship cannot survive if one person makes all the effort to sustain it without any mutual recognition from others.

Since friendship starts the moment a child starts socializing, the kind of friends that the child chooses should be taken care of till the time he / she learns to differentiate between right and wrong. Wrong peers or lack of socializing can lead to severe psychological traumas and disorders, finally leading to social maladjustment. The correct peer group is essential for the development of the personality of a child. Both positive and negative experiences refine the personality of the individual. Thus it is essential that you find friends who are compatible with you on an emotional and
psychological basis.

لعل الصداقة الحقيقية هي العلاقة الوحيدة التي تبقى من محاكمات الزمن ومحنها ولا تزال غير مشروطة. مزيج فريد من المودة والولاء والحب والاحترام والثقة والأحمال من المرح ربما ما يصف المعنى الحقيقي للصداقة. مصالح مماثلة، والاحترام المتبادل والتعلق القوي مع بعضها البعض هي ما يشارك الأصدقاء بين بعضها البعض. هذه ليست سوى السمات العامة للصداقة. لتجربة ما هو الصداقة، يجب أن يكون أحد الأصدقاء الحقيقيين، الذين كنز نادر حقا.

الصداقة هي شعور بالراحة والسلامة العاطفية مع شخص. هو عندما لم يكن لديك لوزن أفكارك وقياس الكلمات، قبل إبقائها أمام صديقك. هو عندما يعرف شخص ما أنت أفضل من نفسك ويؤكد أن يكون الجانب الخاص بك في كل أزمة عاطفية. فمن عندما يمكنك النوم القتال والحصول على صباح آخر مع فهم أفضل. الصداقة هو أبعد بكثير التجوال معا وتقاسم لحظات جيدة، هو عندما يأتي شخص لانقاذ لكم من أسوأ مرحلة من مراحل الحياة. الصداقة هي الأبدية.

مختلف الناس لديهم تعريفات مختلفة للصداقة. بالنسبة للبعض، هو الثقة في الفرد أنه / انها لن تؤذي لك. للآخرين، هو الحب غير المشروط. هناك بعض الذين يشعرون بأن الصداقة هي الرفقة. الناس شكل تعريفات على أساس نوع من التجارب لديهم. هذه هي العلاقة التي تم رعايتها منذ زمن سحيق. هناك قصص مشهورة عن الأصدقاء في الأساطير من مختلف الديانات في جميع أنحاء العالم. يقولون إن الشخص الذي وجد صديق مخلص وجد كنزا لا تقدر بثمن.

ومن الناحية النفسية، يمكن تعريف الصداقة بأنها "علاقة دينامية متبادلة بين شخصين. وعندما يصبح الأطفال أصدقاء، يتفاوضون على الحدود التي يعمل فيها كلا الشريكين ". هذا يساعدهم على العمل مثل الأفراد الأصحاء في الحياة لأنها تعلم كيفية رسم خط عند الحاجة في العلاقة. هذا يساعد كثيرا في التنمية العاطفية للفرد. ومع ذلك، فإن أي علاقة تحتاج إلى تغذية دائمة والتنمية من جميع الناس الذين يشاركون في واحد. الصداقة لا يمكن البقاء على قيد الحياة إذا كان شخص واحد تبذل كل جهد للحفاظ عليه دون أي اعتراف المتبادل من الآخرين.

منذ الصداقة تبدأ لحظة الطفل يبدأ التنشئة الاجتماعية، ونوع من الأصدقاء أن يختار الطفل ينبغي أن تؤخذ في الاعتبار حتى الوقت انه / انها تعلم التفريق بين الصواب والخطأ. فالأقران الخاطئون أو عدم التنشئة الاجتماعية يمكن أن يؤدي إلى صدمات نفسية واضطرابات شديدة، مما يؤدي في النهاية إلى سوء التكيف الاجتماعي. مجموعة الأقران الصحيحة أمر ضروري لتطوير شخصية الطفل. كل من التجارب الإيجابية والسلبية صقل شخصية الفرد. وبالتالي فمن الضروري أن تجد الأصدقاء الذين يتوافقون معكم على أساس عاطفي ونفسي.

الأربعاء، 4 أكتوبر، 2017

Call for peace-دعوة لسلام

| السلام قيمة إنسانية عظيمة...

فأن تكون في سلام مع الآخرين، فأنت في سلام مع نفسك. وأن تكون في صراع مع الآخرين، فأنت في صراع مع نفسك.

السلام مطلب عالمي

فهل تتصالح مع نفسك لكي تتصالح مع الآخرين، هناك أشخاص مسالمون يمرون في حياتنا دون أن يتركوا أثراً، وهناك أشخاص يمرون في حياتنا ويتركون سلاماً عابراً، وهناك أشخاص يمرون في حياتنا ويتركون سلاماً وأثراً طيباً وجميلاً، لدرجة ترشحهم لمنصب سفراء سلام، هم أجمل ما في هذه الحياة بأرواحهم الرحبة، وتجاربهم الإنسانية الأكثر دفئاً، وتواصلهم الحميم مع كل ما هو إنساني، لذلك نجدهم أكثر تأثيراً في الآخرين؛ لأن التجارب الإنسانية الراسخة هي التي تدوم أكثر، ويكون تأثيرها في الآخرين أبلغ أثراً مما سواها، وانظروا إلى مسيرة حياتكم لتعرفوا صدق هذا التأثير، فكم من إنسان تقاطع طريقنا مع طريقه في هذه الحياة، ولكن كم منهم ترك فينا سلامه أثراً طيباً وجميلاً، كلنا نبحث عن السلام، وهذه الأيام أقصى طموحات الناس أن يعودوا إلى بيوتهم سالمين، فالناس أصبحوا على قناعة مطلقة بأن السلامة غنيمة.

هذه الأيام السلامة تعد أكبر جائزة يحلم أن يعود بها أي واحد منا، فهذا الزمن ليس زمن الغنائم الكبيرة، بعد أن أصبحت الأحلام الصغيرة غنيمة.

فأنت بمجرد أن تخرج من بيتك تكون قد دخلت في معركة، معركة كل يوم مع الحياة، بعد أن تكون خرجت من موقعة كل يوم، هذه المعركة صغيرة في معناها ولكنها كبيرة، وكثيرة في تفاصيلها الصغيرة!

كل هذه المعارك تواجهها كل يوم، وعليك بعد ذلك أن تقنع نفسك بأنها معارك صغيرة، أو معارك ليست كبيرة، ولكنها في واقع الحال معركة كبيرة. حتى وإن كانت مجموعة معارك صغيرة، فأنت تحاول أن تعيش بسلام مع نفسك ومع الآخرين ومع الحياة، ولكن تجد نفسك تدخل كل يوم معركة لست طرفاً فيها، أو لم تكن تريد الدخول فيها، ولكنها تفرض عليك.

فأنت تحاول كل صباح أن تعلم أطفالك أن السلام أجمل من المعارك، وتأمرهم بعدم العراك مع الآخرين، وأن يكونوا مسالمين!!

شعلانيات:

| يخطئون ثم يرددون: الدنيا تغيرت!!

| لا تعتاد الصراخ أبداً، فمن يفهمك يسمع صمتك جيداً.

| الدنيا الجميلة لا يراها إلا من لديه إحساس جميل بالحياة!

| من لا ينفعك قربه فلن يضرك بعده!

الأربعاء، 23 أغسطس، 2017

من هو مـحـمـد..

Who is Prophet Muhammad, peace and blessings be upon him?
من هو محمّد، صل الله عليه وسلّم؟

He is the one who defended the rights of all humanity 1400 years ago.
هو الذي دافع عن حقوق كل البشر منذ 1400 عام.

He defended men's, women's and children rights
حفظ حقوق الرجال وحقوق النساء وحقوق الصغار

He commanded and fostered the love between relatives and neighbors
أمر بالحب والود بين الأقارب والجيران

He established a coexistence relationship between Muslims and Non-Muslims
وأسس علاقة تعايش بين المسلمين وغير المسلمين

He organized the relationship between the members of the family putting duties on sons and daughters towards the parents
ونظم العلاقات الأسرية التي تضمن للأب وللأم حقوق كبيرة وعظيمة على أبنائهم

He fought injustice, called for justice, love, unity and cooperation for the good.
منع الظلم ودعا للعدل و المحبة والتكاتف والتعاون للخير

He called for helping the needy, visiting the patients, love and exchanging advises between people.
دعا لمساعدة المحتاج وزيارة المريض والمحبة والتناصح بين الناس

He prohibited (by orders from God) bad manners such as stealing, lying, torturing and murdering.
منع على المسلمين المعاملات السيئة مثل السرقة والغش والقتل والظلم

He is the one who changed our lives and manners to be better.
إنه من غير حياتنا وطباعنا السيئة إلى حسنة

A Muslim doesn't steal
المسلم .. لا يسرق

A Muslim doesn't lie
المسلم لا يكذب

A Muslim doesn't drink alcohol.
المسلم لا يشرب الخمر

A Muslim doesn't commit adultery
المسلم لا يزنى

A Muslim doesn't cheat
المسلم لا يغش

A Muslim doesn't kill innocent people
المسلم لا يقتل الأبرياء

A Muslim doesn't harm his neighbors
المسلم لا يؤذي جارة

A Muslim obeys his parents and helps them
المسلم يبر بوالديه و يخدمهما

A Muslim is kind to young and elderly people, to women and to weak people.
المسلم يعطف على الصغار وعلى النساء وعلى الضعفاء وكبار السن

A Muslim doesn't torture humans or even animals, and does not harm trees
المسلم لا يعذب البشر ولا الحيوانات ولا يؤذي الأشجار

A Muslim loves his wife and takes care of his children and show mercy towards them until the last day of his life.
المسلم يرحم ويحب زوجته ويهتم و يعطف عل أبناءه حتى آخر يوم من عمره

A Muslim's relationship towards his children never stops even when they become adults
المسلم لا تنتهي علاقته بأولاده بعد سن الرشد أبدا

He is Muhammad (PBUH)
إنه محمد رسول الله صل الله عليه وسلم

Did you know why all Muslims love Muhammad (PBUH)?
هل عرفتم لماذا يحب كل المسلمون محمد صل الله عليه وسلم؟

Did you know what does Muhammad mean for Muslims?
هل عرفتم ماذا يعنى محمد صل الله عليه وسلم للمسلمين؟

Every Muslim loves Muhammad (peace be upon him) more than himself and more than everything in his life.
كل مسلم يحب محمد صل الله عليه وسلم أكثر من كل شئ

Before judging a Muslim be fair and:
قبل أن تحكم علي أي مسلم كن محايد:

1-Listen to this person, and watch his doings.
1- أسمع منه هو شخصياً ، أستمع الي أفكاره ومعتقداته ولاحظ أفعله.

2-Compare his ideas and teachings with what is Islam and Prophet Mohammad PBUH ordered.
2-قم بمقارنة أفكاره ومعتقداته بما دعا له الإسلام.

3-If you think that his thoughts are typical to that of Islam and Prophet Mohammad PBUH, and then compare them with his doings; is he applying these teachings?
3- إذا تطابقت أفكاره ومعتقداته مع ما دعا له الإسلام فأنظر إلي أفعاله، هل هي متطابقة مع أفكاره ومعتقداته؟

4-If he is applying these teachings and sayings, so for sure represents Islam, if not then he calls himself a Muslim but doesn't represent Islam.
4- إذا كانت أفعاله تطابق أفكاره ومعتقداته فهو يمثل الإسلام، إذا كانت تتناقض فهو يدعي أنه مسلم ولكن لا يمثل الإسلام

Hint: Prophet Mohammad is the best Muslim, no Muslim can be as perfect as he was, Muslims try their best to be the typical Muslim like Prophet Mohammad PBUH but sometimes they disobey God and Prophet Mohammad PBUH as they are normal humans who are subject to do wrong but the repent and get back to the right path.

الثلاثاء، 8 أغسطس، 2017

خمسة ظواهر فلكية


خمسة ظواهر فلكية نشهدها بإذن الله في شهر أغسطس الحالي بناءا على حسابات فلكية وليس تخمينات عرافين:

1- خسوف جزئي للقمر (شهدناه من عدة ساعات أمس) الاثنين 7-8-2017

2- السبت القادم 12-8-2017 زخات من الشهب تمطر السماء في ما يسمى شهب البرشاويات عند مرور الأرض في هذا التاريخ في حزام الشهب (تبلغ ذروتها السبت القادم 12 اغسطس)، من يدقق في السماء في أي مكان بعيدا عن أضواء المدن يلاحظ رجما بالشهب كل عدة ثوان.

3- السبت الذي يليه 19-8-2017 اقتراب ظاهري بشكل جميل لكوكب الزهرة مع القمر وهو في حالة محاق آخر الشهر الهجري الحالي يوم السبت الموافق 28 ذو القعدة.

4- الاثنين 21-8-2017 كسوف كلي للشمس وهو أطول كسوف في التاريخ يستمر 90 دقيقة يكون كسوفا كليا في بضع المناطق تظلم السماء تماما وتظهر النجوم في عز الظهر وذلك أثناء مرور القمر بين الشمس والأرض (وهو يوم الاثنين بعد القادم الموافق 29 ذو القعدة 1438هـ) لحظة ولادة هلال شهر ذو الحجة وبناءً عليه يتم تحديد وقفة عرفات وعيد الأضحى.

5- الجمعة 25-8-2017 بعد غروب الشمس من ناحية الجنوب الغربي يظهر في السماء اقتران ظاهري بين القمر (هلال ذو الحجة في يومه الثالث) مع كوكب المشترى.

-----

أهم هذه الأحداث الفلكية هو الكسوف الكلي للشمس يوم الاثنين 21 اغسطس 2017 لطول مدته (90 دقيقة) وهي مدة طويلة للغاية حيث تظلم السماء تماما في بعض الأماكن التي يمر فوقها ظل القمر على الأرض. خطورة هذه الظاهرة ما يتبعها أحيانا (وليس دائما):

- دخول ظل القمر المفاجيء على مكان ما فيتحول النهار إلى ليل فجأة يفزع له كثير من الحيوانات والطيور لأنه غير معتاد وعلى البشر في منطقة الظل الكامل، لكن يبقى مجرد أثر نفسي، وعلى الجميع أن يفزع للصلاة كما علمنا رسول الله صلى الله عليه وسلم، لأنه أيه من آيات الله ورسالة أن مدبر الكون يقدر أن يخسف الشمس القمر ويجمعهما والله على كل شيء قدير، ولمعالجة الأثر النفسي على الجميع الفزع إلى الصلاة حتى تطلع الشمس من جديد.

- الأثر المادي الملحوظ عند الكسوف الكلي هو الانخفاض المفاجئ لدرجة الحرارة، وهذا له أثر مباشر يلاحظه الجميع وله تفسير علمي بسيط، عندما يحدث الكسوف الكلي للشمس في عز الحر ثم فجأة تظلم الشمس ينقطع شعاعها مباشرة لحظة مرور القمر في مدارة، وهذا يعني برودة كبيرة فجائية في منطقة الظل، والأثر لهذه البروة يلاحظه الجميع في هبوب رياح غير معتادة، وتفسيره بسيط لأن المنطقة الساخنة قبل حدوث الكسوف تكون ذات ضغط جوي مرتفع، فإذا بردت درجة حرارة منطقة ظل القمر فإن الضغط الجوي ينخفض فجأة وهذا يسحب هواء من مناطق الضغط المرتفع خارج منطقة الكسوف إلى منطقة الضغط المنخفض داخل منطقة مرور الكسوف وهكذا يستمر هبوب الرياح على طول مسار ظل القمر حتى ينتهي الكسوف. وعامة هذه الرياح لا تكون خطيرة أنما في أثرها الغريب على الناس لأنها تهب فجأة بدون مقدمات إلا أنها مصاحبة لكسوف الشمس.

- الأثر المادي الأخطر الذي له علاقة بالكسوف الكلي هو ما قد يحدث قبل أو بعد الكسوف بوقت ليس بعيد (خلال من 24 ساعة إلى 72 ساعة)، وهو نادر الحدوث لكنه وارد، هذا هو حدوث بعض الزلازل الكارثية ولها تفسير علمي، غير أنها آيه من آيات الله. أما تفسير حدوث بعض الزلازل النادرة بالقرب زمنيا من الكسوف الكلي هو أن الكسوف عبارة عن مرور القمر لفترة زمنية قليلة نسيبا إلى شهر كامل يدور حول الأرض (90 دقيقة لكنها طويلة جدا في ظاهرة الكسوف) يكون فيها القمر في أقرب نقطة من الأرض، في آخر لحظة من الشهر الهجري وبداية ميلاد الشهر الهجري الجديد، هذه اللحظة الحرجة تكون الشمس والقمر والأرض على خط واحد مستقيم في لحظة حرجة عندما يتهيأ القمر للهروب من جاذبية الأرض والقمر في هذه النقطة بالذات. وتكون قوى الجذب بين هذه الأجرام الثلاثة في اشدها ... وحتى هذه اللحظة لا توجد أي مشكلة فهي تحدث 12 مرة في السنة عند ميلاد كل هلال هجري جديد. لكن المشكلة هي أن يتصادف (أو يقدر الله) أن تكون قوى الجذب هذه، إضافة لقوة المد والجزر في البحار عندما تصادف جزء ضعيف من القشرة الأرضية وتبلغ قوى الجذب والشد بين الأجرام الثلاثة أشدها تظل هذه القوة تؤثر وتضغط على أضعف نقطة من الصفائح الأرضية بالدرجة التي يقدرها رب العالمين عندئذ تتحرك أضعف الصفائح الأرضية التي لم تتحمل محصلة قوى الشد والجذب إما متحركة أو منفصلة عن أقرب صفيحة أرضية منها لحظة الانفصال هذه هو الزلزال المدمر. هذه الظاهرة نادرة لكنها تحدث حسب قدر الله تعالى.

نسأل الله السلامة بعباده الصالحين، وينزل عذابه على الظالمين، (كَذَلِكَ يَجْعَلُ اللّهُ الرِّجْسَ عَلَى الَّذِينَ لاَ يُؤْمِنُونَ {125} سورة الأنعام

مقال عن الصداقة


يتساءل العديد من الناس عن الصداقة وأهميتها، فالبعض
يقولون إن الصداقة الحقيقية في طريقها إلى الزوال في عصر
يتميز بالماديات والضغوط المختلفة، وآخرون
يتساءلون عن كيفية إقامة صداقة وثيقة في زمن أصبح
من الصعب العثور فيه على صديق مخلص، وعن كيفية
التفرقة بين الصداقة الحقيقية وصداقة المنفعة.


يؤكد علماء النفس والاجتماع أن أبناء المجتمعات العصرية
أصبحوا في حاجة ماسة إلى تأسيس صداقة أساسها العاطفة
الصادقة والوفاق وتقارب وجهات النظر والاهتمامات.
وتجنب العلاقات الواهية التي تحكمها المصالح المتبادلة
أو مصلحة من طرف واحد.
يقول أخصائي علم النفس الأمريكي يوجين كيندي، إن
الكثيرين منا يحتاجون بين حين وآخر إلى شخص يستطيعون
أن يرووا له قصة حياتهم بالتفصيل دون الإحساس بالحرج
ويحتاجون لشخص يثقون به ولا يخجلون من مناقشة أدق
أمورهم ومشكلاتهم الخاصة معه.
ويشير الطبيب الأمريكي إلى أنه من الخطأ الاستسلام لفكرة
عدم وجود صداقة حقيقية أو أنها عملة نادرة في طريقها
للزوال بل على الشخص القيام بمحاولات جادة لإقامة
صداقة على أساس سليم.
ولكن كيف نهيء الظروف المناسبة لإقامة الصداقة وضمان
استمرارها؟


إن أول أسس الصداقة هي أن يكون الشخص صادقا مع
نفسه، ومع الآخرين، وقادرا على تفهم جوانب وأبعاد
شخصيته وخفض سلبياتها إن وجدت؛ فالأشخاص غير
القادرين على تفهم أنفسهم، وتقبل جوانب النقص فيهم، لا
يستطيعون إقامة صداقات سليمة مع الآخرين.


أما عن كيفية التفرقة بين الصداقة الحقيقية وصداقة المنفعة
والعلاقات العابرة يقول د.كنيدي إن هناك أشخاصا نمضي
معهم أوقاتا سعيدة أثناء الخروج إلى نزهة أو ممارسة
رياضية أو نشاط معين معا، وعند انقضاء النزهة أو زوال
السبب في المشاركة تصبح الصحبة غير محتملة، يصعب
خلالها تبادل الأفكار أو إجراء حوار شخصي..
إذن هؤلاء الأشخاص لا يمكن اعتبارهم أصدقاء لمنفعة
معينة.
فمن هو الصديق الحقيقي؟


اعلم أن الصديق الحقيقي هو الذي يبقى قريبا من النفس
رغم كثرة مشاغل الطرفين، فتجده إلى جوارك، أوقات المحن
المادية والاجتماعية حتى لو اختلفت وجهة نظر الصديقين
في قضية عامة أو مذهب سياسي..
ويعتقد الكثيرون أن سن الشباب هو أفضل مرحلة في العمر
لإقامة صداقات حقيقية، وإن الرابطة بين أصدقاء الماضي
عادة ما تكون أقوى من الأصدقاء الجدد، وعلماء النفس
يؤكدون أن القدرة على إقامة صداقات وقوتها لا تعتمد
سن الشخص أو طول مدة الصداقة ولكن الشباب عادة
يطلقون العنان لمشاعرهم ويستطيعون الكشف عن أحاسيسهم
بسهولة للآخرين، مما يسهل عملية إقامة الصداقات.


وقد يفضل بعض الأشخاص تجنب الصداقات خوفا من
المشكلات المترتبة على فشلها والاضطرار لمواجهة
الآلام والإحساس بخيبة الأمل أو لاعتقادهم بأن الصداقة
الكاملة مستحيلة..ومثل هؤلاء الأشخاص يفرضون على
أنفسهم عزلة اختيارية، فهم يرفضون دفع ثمن لرابطة
إنسانية لا يعرفون قيمتها الحقيقية وأهميتها الكبرى لدى
الإنسان




Many people wonder about the friendship and importance, some
They say that true friendship in the process of disappearing in the era of
Palmadiat and has different pressures, and others
Wondering about how to establish friendship and close in time become
Difficult to find a sincere friend, and how
To distinguish between genuine friendship and benefit Friendship.





The psychologists, and the meeting that the people of modern societies
Are in dire need to establish a friendship ********d on emotion
Sincere, reconciliation and convergence of views and concerns.
And to avoid the fragile relations are governed by mutual interests
Or the interest of one party.
Says American psychology specialist Eugen Kennedy, the
Many of us need from time to time to a person who can
To tell his story in detail of their lives without feeling embarrassed
They need to trust the person and not ashamed to discuss closer
Their affairs and their own problems with him.
The American doctor that it was wrong to yield to the idea
The absence of genuine friendship or scarce on the way
On the demise of the person attempts to establish serious
Friendship on the basis of sound.
But how can we create the conditions for the establishment of friendship and to ensure
Continue?




The first foundation of friendship is that the person be honest with
The same with others, and able to understand the aspects and dimensions
And reducing the negative aspects of his personality, if any; non People
Unable to understand themselves, and accept those shortcomings, the
Can establish good friendships with others.




As for how to distinguish between genuine friendship and benefit Friendship
And Dr transatlantic relations. Kennedy that there are people we
During the happy times with them to go to a picnic or practice
Sports or a particular activity together, and upon expiration or cruise disappearance
Reason to participate companionship become unbearable, it is difficult
During the exchange of ideas or a personal dialogue ..
So these people can not be considered for the benefit of Friends
Certain.
It is a true friend?




I know that is the real friend who remains close to the self -
Despite the many concerns of the parties, on your Vtgda to, times of adversity
Physical, social, even if different point of view friendly
In the case of public or political doctrine ..
Many believe that young is the best stage in life
To establish a genuine friendships, and the Association of Friends of the past
Tend to be stronger than new friends, psychologists
Emphasize that the ability to establish friendships and strength does not depend
Person s age, length of friendship and young people, but usually
Firing rein to their feelings and emotions can be
Easily to others, thus facilitating the process of establishing friendships.




Some people may prefer to avoid for fear of friendships
The problems of failure, and having to face
Pain and a sense of disappointment, or in the belief that friendship
Full impossible .. and such persons to impose
Voluntary self-isolation, they refuse to pay the price of the Association
Humanity do not know their real value and importance to the Great
Rights


الأحد، 6 أغسطس، 2017

من هو محمد الفاتح




محمد الفاتح:

هو سابع سلاطين الدّولة العثمانية الذي اشتهر في جميع أنحاء العالم آنذاك بالفتوحات التي قام بها والتّوسع الكبير للدّولة الإسلامية في عصره، فهو من قام بالقضاء على الدّولة البيزنطية بعد حكمِها الطّويل، وهو ما اعتبره العديد من المؤرخين النّقطة الانتقالية من العصور الوسطى إلى العصور الحديثة.
بداية حياته ولد محمّد الفاتح في عام 1429م لأبيه السلطان مراد الثّاني وأمّه خديجة خاتون في مدينة أردنة التي كانت عاصمة الدّولة العثمانيّة آنذاك، وعندما بلغ الحادية عشرة من عمره بعثه والده إلى أماسيا ليحكمها في عهده، كما كانت العادة الجارية في الدّولة العثمانيّة، فبذلك يتعلم الطّفل الحكم ويتربّى على تعاليم الإسلام والقرآن الكريم من خلال المعلّمين الذين يبعث بهم والده إليه، فتَعَلَّم القرآن على يد المولى أحمد بن اسماعيل الكوراني، فكان له وللشيخ آق شمس الدين الأثر الكبير في صقل شخصيّة محمّد الفاتح وإخباره بأنّه هو من سيفتح القسطنطينيّة التي فشلت المحاولات جميعها خلال الدّولة الإسلامية في فتحها من قبله.
وعندما بلغ محمد الفاتح من العمر أربعة عشر عاماً تخلّى والده مراد الثّاني عن العرش إليه بعدما توفّي أكبر أولاده علاء الدين، وهاجر إلى ولاية أيدين ليختلي بنفسه، ولكن ما إن هاجر مراد الثّاني حتّى غدر المَجَرّ بالدّولة العثمانيّة وأغاروا على البلغار ناقضين بذلك الهدنة التي كانت بينهم، فطلب السّلطان محمد الثاني من والده الرّجوع إلى العرش أو قيادة الجيش خوفاً من المعركة مع المَجَر، فقاد الجيش في معركة فارنا وعاد إلى أدرنة لتأديب القادة الذين استصغروا السّلطان محمد الفاتح وعصوا أوامره ونهبوا المدينة، فعاد السّلطان مراد الثّاني للحكم مرةً أخرى وأشغل القادة بحروب اليونان، حتى توفي عام 1451م فعاد السّلطان الفاتح محمّد الثّاني واعتلى العرش مرةً أخرى.
فتح القُسطنطينيّة
وأمّا بعد تولّي السّلطان محمّد الفاتح الحكم مرةً أخرى بدأ بالاستعداد والتّحضير لفتح القسطنطينيّة، وهي أعظم ما قام به، فقد كأراد أن يكون هو صاحب حديث رسول الله - صلّى الله عليه وسلّم - ا

لذي قال فيه:” لَتُفْتَحَنَّ الْقُسْطَنْطِينِيَّةُ فَلَنِعْمَ الْأَمِيرُ أَمِيرُهَا وَلَنِعْمَ الْجَيْشُ ذَلِكَ الْجَيْشُ”، فجهّز الجيشَ بالجند و العُدّة كاملةً حتى أصبح عددهم يقارب الرّبع مليون جنديّاً، ودربهم تدريباً بدنيّاً ومعنويّاً كاملاً من أجل الفتح الكبير، وبدأ بتحصين مضيق البوسفور لمنع السّفن من الوصول إلى القُسطنطينيّة لدعمها، كما عقد المعاهدات مع أعدائه ليتفرَّغ لمحاربة عدوٍ واحدٍ فقط. وقام السّلطان محمّد الفاتح بعدها بالهجوم على القُسطنطينيّة، فمَهَّدَ الطّريق إليها ليتسنّى إصابتها بالمدافع، وصل إليها في السادس من أبريل عام 1453م، فحاصر القُسطنطينيّة من البرِّ والبحر وكشف عن قبر أبي أيوب الأنصاريّ، فواجه خلال الحصار مقاومةً شديدةً خاصّةً من ناحية البحر التي أغلقها البيزنطيون بالسّلاسل الحديدية، فأتى رحمَهُ الله بخطةٍ تتضمَّنُ نقلَ السَفن عبر البر فمَهَّد الطّريق لها ونقلها على ألواحٍ خشبيّةٍ مدهونةٍ بالزّيت والشّحم، وبذلك تجاوز بها السلاسل الحديدية وأكمل الحصار عليها من البرِّ والبحر.
استمرّ حصار القُسطنطينيّة 53 يوماً حيث تسلَّقَ الجنود أسوارَها ودخلوها، ودخل السّلطان إليها وأعلن الأمان على أهلها، فدخل منهم عددٌ كبيرٌ في الإسلام بعدما رأوا تسامُحَه معهم وأخلاقُه، وأعطى للمسيحييّن فيها حقوقَهم جميعها، وبهذا حصلَ السّلطان محمّد الثّاني على لقبه ليُعرَف حتى يومنا هذا بمحمّد الفاتح.
حياته لم تقتصر إنجازات السّلطان على فتح القُسطنطينيّة، بل فتح العديد من البلدان الأُخرى، كالبوسنة وجزر اليونان وآسيا الصُّغرى وألبانيا وحارب المجر والمغول، وكان للسّلطان عددٌ من النّساء التي تزوّج بهنَّ وعددٌ من الأولاد على رأسِهم وليُّ عهده السّلطان بايزيد الثّاني وابنه جم، الذي حصل بينهما نزاعٌ على الخلافة بعد وفاة أبيهما بالسُّم على يد طبيبه يعقوب باشا المولود في إيطاليا والذي ادّعى الهداية والإسلام، فكان فقتلَه بالسم تدريجياً حتى علم بنهاية الأمر حين خرج إلى حملةٍ لم يحدّد وجهتها كعادته، فهو لم يكن يكشف مخطّطاته لأيِّ أحدٍ من قُوَّاته، وعندها زاد يعقوب باشا جرعةَ السُّم، ويرجّح المؤرخون أن الحملةَ كانت خارجةً لإيطاليا، وعندما عرف حرس الإمبراطور بأمر يعقوب باشا قاموا بإعدامه فوراً، فدُفِن السّلطان في جامعٍ في الأسِتَانة، وبقي حتّى بعد موتِه أحدَ القامات الكبيرة في العالم الإسلاميّ، والذي ما زال جميع المسلمين يعتزُّون ويفخرون به حتى وقتنا الحالي.


  • 

علمتني الحياة!

علمتني الدنيــــــــــــــــــــــــا
أن ليس كل الذئــــاب أعداء , ولا كل العصافيـــر أصدقـــــــــاء , ولا كل الأرانـــب أليفة , ولا كل الأســــــود مفترسة .

علمتني الدنيــــــــــــــــــــــــا
أن ليس كل الأطفال أنقيـــــــــــاء , ولا كل الثعالــــــــــب ماكــــرة , ولا كل العقـــــــــارب سامة , ولا كل الكلابــــــ أوفيــــــــــــــــاء .

علمتني الدنيــــــــــــــــــــــــا
أن اللونـــــ الأبيض ليس دائمـــــــاً دليل النقــــــــــاء , ولا اللون الأســــــــود دليل التلوثــــــ
فقد يـــــــدل الأبيــــــــض على الخـــــــــــــواء , ويدل الأســـــود على العمــــــــــق .

علمتني الدنيــــــــــــــــــــــــا
أن طعنـــــة الظهـــــــــر لاتعنـــي بالضرورة أنك في المقدمـــــــــة
مقدار ماتعنــــي أن اختيارك لحصن ظهرك كان خاطئــــــــــــــاً .

علمتني الدنيــــــــــــــــــــــــا
أن زمن الأقنعـــة قد انتهى , وأن زمـــن الوجوه المزيفة قد بـــــدأ ,
وأن الأقنعــــــــة ما عادت تستـــر وجوهــــــــاً لا يسـتــــر بشاعتهـــا شئ

علمتني الدنيــــــــــــــــــــــــا
أن كلمة أحبك أمست أغنية , نسمعهــــا بـــزر , ونسكتهـــا بــــــزر أخر
وننسخهـــــا وفق احتياجاتنا , وندندن بهـــأ عند الفـــــــــــــراغ كثيرا .

علمتني الدنيــــــــــــــــــــــــا
أن هنــــاك إخـــوة وأخوات لم تلدهــــم أمنـــــــا
يحرصون على إضاءة عالمنــــــــــا بكـــل مالديهـــــــم من نــــــــــور ونقــــــــــــاء
ولا ينتظرونــــ منا حمداً ولا شكوراً

علمتني الدنيــــــــــــــــــــــــا
أن لا أمـــــــــــان يعادل وجود الأمــــــــــان في الوطــــن
وأنت وطنــــي كرامتي وهويتـــــي وإنسانيتـــــي
قبل أن يكـــــــــون قطعــة أرض وأوراقـــاً رسمية .

علمتني الدنيــــــــــــــــــــــــا
أن أخفي مناماتــــــــي الجميلة في داخلي وانتظر وحدي بشارتهــــا
فأخــــــــوة هذا الزمــــــان لا ينقصها سوى جُـــــب يوسف وقميصه الممزق كذبــــــــــاً

علمتني الدنيــــــــــــــــــــــــا
إن الصديق الذي يسير خلفـــــــي لحمايتي كظلــــي قد تُـغير مساره عني نحو ذئــــــــــب خبيث يصطـــاد
صغــــار الغابـــــــــــة بمهارة محتـــــــــرف .

احدث التدوينات

حب الوطن

الوطن، ملجأ القلب والروح، والملاذ الآمن الذي يضمّ أبناءه ويصون كرامتهم وعزتهم، ويمنعهم من ذل التشرّد والحاجة؛ فالوطن أكبر من مجرد المساكن ...